free html hit counter
السعودية

رواية عهود محطمه الفصل الثاني 2 بقلم ديانا ماريا

رواية عهود محطمه الفصل الثاني 2

رواية عهود محطمه الفصل الثاني 2

تماسكت وهى مازالت محت رخصة بالإبتسامة على وجهه

.

وها هي صامتة وظهر عليهما التردد.

أنا لميت هدومي أنا ومروان

وهنروح عند ماما.

نادر بإضطراب: ليه؟

قالت بإستنكار: ولسة بتسأل! علشان هطلب الطلاق وأطلق منك طبعا!

نظر لها بصدمة ثم ارتسمت إبتسامة غريبة على وجهه: ومين قال أن؊ هطلقك أصل!

جاري كتابه الحلقه الجديده من الرواية الان حصري

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة

من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة

اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه

واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!