free html hit counter
صحة وغذاء

نقص التستوستيرون وأسبابه

نقص التستوستيرون وأسبابه، يعتبر التستوستيرون من العناصر الضرورية واللازمة لأداء الكثير من الوظائف الجنسية الذكرية، وهو أحد أهم الهرمونات التي يتم انتاجها داخل الخصيتين ويعتبر الهرمون الأول والنهائي المسؤول عن انتاج كميات كبيرة من الحيوانات المنوية الثانوية النشطة عن الذكور وهناك بعض الأعراض، لهذا الهرمون في حال كان هناك نقص عند الرجل، فإن هناك الكثير من الوظائف سيشعر أنها في حالة نقص وتحتاج إلى أنظمة غذائية يمكن من خلالها تعويض الهرمونات.

تضخم غدة البروستاتا ، انخفاض الرغبة الجنسية ، ضعف الانتصاب (والأداء) ، فقدان العضلات (فقدان كتلة العضلات) ، تضخم أنسجة الثدي (التثدي) ، ضعف صوت الإناث ، فقدان شعر الجسم (بدءًا من أسفل الساقين) فقدان الحيوية والطاقة مشاكل النوم ، زيادة دهون البطن ، فقدان الكولاجين (ترهل الجلد)

الأسباب:

ارتفاع هرمون الاستروجين (هرمون أنثوي)تلف الكبد (تنكس دهني أو تليف كبدي)ارتفاع الأنسولين (بسبب الكربوهيدرات)نظام غذائي منخفض الدهونالأدوية (الكوليسترول وضغط الدم وأدوية السكري)مياه الصنبور الملوثة بمركبات الإستروجينالتهاب المفاصل الروماتويدي (إنزيم يحول التستوستيرون إلى إستروجين)

الحل:

زيادة هرمون النمو: – تناول اللحوم (85 إلى 170 جرام لكل وجبة) – النوم – الصيام المتقطعتناول الأطعمة المضادة للاستروجين (اللفت والبروكلي والملفوف)تقليل الكورتيزول (هرمون التوتر) – التعرض لأشعة الشمس (فيتامين د) – المشي – زيادة عدد ساعات النوم.

إشارة إلى ما سبق الحديث عنه قمنا بتقديم كافة المعلومات العامة والمقترحات الصحية وفق الإرشادات العامة وهو ما بيناه في حال نقص التستوستيرون وأسبابه التي يواجهها الكثير من الرجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!